… has changed

 
 
 
 
ربما حان الوقت الذي أسحب فيه البساط عن دراستي
التي تسرق دقائق ـي حتى أمسيت أشكّ في أن حياتي كل ـها محصورة في الحرم الجامعي
من مقرر الصحافة الإلكترونية
الذي بدأ يكشف عن ملامحه الـ لطيفة رغم قسوة تقاسيم وجه الأستاذ سالم
إلى الإعلام وإدارة الأزمات التي نغوص فيها
ونخرج من مصطلح علمي لـ الأزمة نحو أمثلة تذكرني بـ سنواتي الـ21
وأتذكر العمر الذي مضى بـ سرعة كـ البرق دون أن أشعر
بـ قدوم يوم أكون فيه بعامي الجامعي الرابع .. منتظرة سنة خامسة أتحرر فيها من الجامعة
ومقرر التصميم والإخراج الصحفي الذي لم نبدأ فيه إلا اليوم
رغم أن ـنا في الأسبوع الـ 4
د.عبدالمنعم يشبهني بعض الشيء
في معاملة الـ أشياء/أشخاص بـ مزاجية قبيحة
في التفسير الذي يزيد الـ غموض .. غموضا
في الغياب .. دون حجة تشفع لنا أمام المنتظرين .. الغاضبين
أشعر بـ أني سـ أترك بصمة في هذا المقرر
ن ..؛لـ أنه لا يتصل بـ حديث نتبادل فيه ألوان المُقّل
أو علو الصوت .. وإنخفاضه
أو تلطيخ البياض بـ خطوط ـنا التي تخبرهم الكثير ..،وإن صمتنا
وربما ..،لأن ـه مرتبط بـ برنامج حاسوبي .. أي أن معظم الوقت سـ أكون مشغولة
بـ رسم ملامح ـي على صفحة التصميم
هذا الفصل
أقابل الجامعة بـ وجه جديد
ن  ..،وإليها الطريق أقصر مما تعودت
حتى محاضرات مقرر تاريخ الصحافة العربية
والتي توقع ـتها مملة على نحو
يسحب عقلي إلى أقرب جدار .. يسند عليه ثقله .. وينام
خالفت توقعي
كل المحاضرات حتى الـ آن تدفع ـني إلى انتظار المحاضرة القادمة بـ لهفة للحصول على المعلومة
كـ محاضرة تاريخ الصحافة الفلسطينية اليوم
كم اشتقت لهذا الشعور
حب العلم .. الرغبة في الأخذ .. الانصات للمحاضر .. روح التنافس
لـ المرة الأولى مذ دخلت الجامعة .. أتمنى لو أن المحاضرات لا تنتهي
وأن يكون يومي الجامعي طويل ـاً .. رغم التعب الذي يدفع ـني إلى السرير الأخضر فور وصولي المنزل
 
.
.
 
كنت أفكر في ترك مدونتي هذه
والانتقال إلى موقع آخر
وأعترف أني فتحت المدونة
إلا أني لم استطع أن أكتب في ـها حرف ـاً
ن    بعد دخولي اليوم
صادفت حجم تعلق ـي بهذه المساحة الصغيرة
التي تحتضن كل جنون/أفراح/أسرار/اعترافات/إنكسار/آمال/لوحات/  ـي
والكثير من الـ أشياء التي تربط ـني بـ أيامِ مضت
علم ـتني الكثير .. الكثير
سـ أكون هنا دائم ـاً
حتى يكتب الله أمره 
 
.
.
 
 
معرض الكتاب يُفتتح غدا
لم أرسم قائمتي حتى الـ آن
ولم أفكر في الذي سـ أشتريه
كل الأشياء يوم زيارتي له .. ستكون صدفة
 
 
 
 
بين يدي الـ آن : نجيب محفوظ سيرة ذاتية وأدبية    بـ قلم : حسين عيد
 
 
 
 
 
سـ أكون أنا
 
و
 
سلام
 
 
 
 
 
P.S
Advertisements

4 thoughts on “… has changed

  1. and since you miss yoursall you ways are for yoursand your yours found youactually M happy 4u Suweir..دعيني الآن أقلب اللغات في الأذنوأنطقأنا أشتاقني أغوص في الحرف قريباوكمثل الصدف تلقين نفسك في روح لا تعرفكهكذا نمضي في طريق الكتبود أبيض وأكثر

  2. لأجلك قلبي يبسم فرحا بكبعودتكبرجوع روحك المشرقة من جديدجميلة أنتِ يا سارةكوني بهذه الروح الجميلة دائماودي

  3. =]أرواحأفكر في رواية بـ قلم ـكلا أدري لما تزورني هذه الفكرة اليوميا صديقة .. سـ تجدينكِ قريب ـاًصباح ـكِ وطن

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s