nothing

 
.
.
 
 
 
ساعة الحاسوب تُشير إلى الـ4:08 وساعة هاتفي 4:14 وساعة معصمي تشير إلى لا وقت .. ترى هل أخبرتكم من قبل أن لم أرتدي ساعة منذ خمسة أعوام ولكن لماذا أخبركم بذلك .. ما علاقتكم بجنوني المؤقت ..،وعزلة أنثر بتلاتها على سجاد الغرفة الملون فـ أسير بين ـها .. محاولة عدم الخروج عن ـها رغم جفني المسدلين ..
لم يحدث الكثير منذ عودتي من رحلة الجنوب حتى الـ آن .. رمضان جاء ..،ورحل والحياة حولي كـ هي .. مرّ العيد سريعا لم أشعر به .. مروى تزوجت ،وكانت أجمل مما توقعت .. ضحكت كثيرا وأنا على المقعد الجلدي ومصففة الشعر تسألني : " سـارة .. في أي صف أنتي ..؟! "  تخيلت ـني في اللحظة تلك فتاة صغيرة ترتدي فستان ـاً صيفيا .،وحذاء قماشي ـاً .. لا أدري كيف رأتني صغيرة إلى ذاك الحد .. وتصريحي بأني في عامي الجامعي الأخير دفعها إلى الصراخ وتقليب كلماتي الطائرة  .. أخي إبراهيم سافر إلى كوبا لدراسة الطب ،وحلمت قبل يومين أنه عاد إلى السلطنة فجأة ومعه جيتار لا أدري ما علاقة الطب بالجيتار ولكن هذا الذي حدث هناك .. أبي ترك كل الأشياء وبدأ الآن سلسلة القلق من عودة إبراهيم وانقطاعه عن الدراسة  رغم أن ـه لم يكمل حتى الـ آن شهرا .. أبي غضب كثيرا ،وعنفني ظهر الأحد لأن ـي نمت حتى الـ 8:35 ص فغادر باص الجامعة بدوني وفوَّت محاضرتين .. كيان أختي تنتظر مولوداً تقول بأنها بنت لم تجد لها اسما حتى الـ آن ،وهذا يعني أني سـ أصبح خالة للمرة الـ 1  .. الدراسة في الجامعة بدأت بعد تأجيل الدراسة ثلاثة أسابيع بسبب انفلونزا الخنازير .. كنت خائفة وقلقة من المرض لكني الـ آن لا أشعر بـ شيء ربما لأن منظر المعقمات المثبتة على جدران الكلية والحمامات باللوحات الإرشادية ساعدتني على تجاوز الخوف .. معقم ديتول يصاحبني وأجده حتى الـ آن مخلصا ..
لست مقتنعة بـ حقيبة كتبي الجديدة ،ولا أعتقد أنها تشبهني كما يجب .. دفتري الجامعي فيه بعض ملامحي ..،والقلم الـ أسود جميل .. ماذا أيضا .. أمممم جدولي الجامعي مزدحم بستة مقررات سأفرح نفسي وأحتفل بانتهاء كل أسبوع دراسي جامعي .. لا أفكر في الدراسات العليا أبدا ،ولا أطمح إليها .. أفكر في التخرج بهدوء كدخولي ،والحصول على وظيفة لشراء سيارة تشبهني رغم أني لن أقودها كثيرا .. أعجبني الخط الجديد الذي يتبعه المهذون معاوية الـ آن في التدوين .. أفرحني وصول صدى حملة المدونين العمانيين ضد انفلونزا الخنازير إلى قناة العربية..،وشعرت بأن المدونة آللو شفافة جدا بعد قراءتي تدوينة تتخيل فيها شقتها التي تتمنى .. أفكر في تغيير الصورة الشخصية في منتدى احتواء + رذاذ + الـ فيس بوك + رئتي الـ ثالثة ..
 
 
 
 
اليوم : 5/10/09م 

أنا الـ آن : انتظر الـ6 حتى تنطلق الحافلة نحو المنزل  

أقرأ : ثلاثية تركي الحمد ( العدامة – الشميسي – الكراديب ) ما زلت في الـ1 +  Chicken Soup for the Single Parent’s Soul

أتابع : nothing

مزاجي : Miley Cyrus

أتمنى : nothing

 

 

* الـ صورة  لـ Martha★’s photostream  

 

Advertisements

3 thoughts on “nothing

  1. سارةضعي في حقيبتكِ إبتسامةوفي كفكِ واحده صغيرة أيضاًممم وأخرى تستوطن أحلامكِوواحدة تصطحب دُعائي لكِإلى السماءود

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s