5 فبراير

 
.
.
 
 
بعيدا عن صخب الزهراء ،والتلفاز الذي تصاحبه هاجر .. وبيت ـنا الذي يحتاج إلى دفء جدتي الحزينة جدا اليوم
أختار رئتي نافذة .. أفتح ـها
علّ هواء .. لم يرتشف سواد الـ مدينة .. يدخلُ ـني بـ هدوء كـ الاستسلام لـ نوم أبيض
فـ يُعيد تلوين الحياة أمام ـي ،لـ تمد الـ ألوان حبلا أزرع ـه وسط راحتي
سامح ـة لـ الأيام/الظروف بـ رفعي نحو مجهول يفاجئني بـ فرح/لقاء/حلم متحقق أرجوه منذ زمن
ستة عشر يوم ـاً .. مرت بـ سرعة فـ لم أشعر بـ ها
لم أقرأ في ـها كتابا كاملا ..،ولم أنتهي من تصميم غلاف دفتري الجامعي الـ أخير
ولا من رمي كل الأوراق والقصاصات الورقية أسفل سريري
ولا رفع الكتب المدفون ـة تحت أكوام الـ ورق
اجازتي كانت بين الاستعداد لـ استقبال ضيوف أختي ،ومجالسة الصغيرة حور والتلفاز ،وظهر الأربعاء وللمرة الأولى أُعيد هاجر من مدرستها – بدأت ألعب دور الأخت الكبيرة 🙂 – بـ صحبة الزهراء التي نجحت في إثارة الفوضى ،وهي تغني تارة ،وتلعب بـ جهاز التكييف تارة أخرى ثم تقرر فجأة النزول لـ البحث عن هاجر
تلك الصغيرة التي تستخدم عبارات كبيرة المعنى ثم تضحك ؛لأنها تعلم أن ما تقوله يكبرها سنا
هي ذاتها التي تقول جدتي عن ـها :" لا أشعر بوجودها وأنا في منزلكم إلى درجة الشك بأنها ليست موجودة " فـ الهدوء الذي تتصف به 
يختفي فجأة عند اجتماعها بـ هاجر .. فـ يُثار الضجيج ويملأ البيت الصخب رغم أن الفارق بين الاثنتين ثمانية أعوام
الزهراء الصغيرة .. شبه مسجل يحفظ كل ما يجري في المنزل .. ثم تفرغه أمام أبي ،وهي تتناول العشاء بـ مفردها معه
كما أخبرته عن الحادث الذي تعرضنا له أثناء قيادتي السيارة مما دفع ـني للاعتراف ،وأنا اضحك بلا توقف من فعل الزهراء رغم كل تحذيراتي/تهديداتي
أبي لم يغضب كـ عادته .. بل تعامل مع الموضوع بـ بساطة ،وكأن شيئا لم يحدث
وبعد الحادث أحسست بـ راحة كنت انتظرها
فـ يناير يخبئ لي كل عام أمرا سيئا ،ولله الحمد أن هذا العام كان الأمر بسيطا بعكس الاعوام الثلاثة الماضية
لا شيء جديد ..،وكل ما فعلته
متابعة أفلام كنت انتظرها ..

كـ فيلم " Paa " الـ هندي الذي توقع ـته مذهلا

إلا أن ـه لـ الأسف لم يكن – وجهة نظر شخصية – فقد اعتدت على أن تكون أفلام آميتاب باتشان رائعة ..

الفيلم موضوعه جيد حيث يتحدث عن مرض الشيخوخة المبكرة ،ولا علاقة له بـ فيلم براد بيت " The curious case of Benjamin Button"

فلكل منهما قصة مختلفة رغم أن البعض يقول أن الفيلم تقليد لفيلم براد بيت الذي كان يتحدث عن رجل ولد شيخا ويصغر سنه كلما كبر  .. 

حاليا انتظر نزول فيلم شاروخ خان الـ جديد " My name is khan " وأرجو أن يكون مذهلا خاصة وأن الرائعة Kajol تشاركه البطولة

،وهي التي أبدعت في فيلم " Kabhi Khushi Kabhie Gham "مع ـه عام 2001م  

..، وأتابع برامج تلفزيون ـية كبرنامج "  Solitary " الذي يعرض مساء كل سبت في MBC Action  عند الـ9 .. برنامج غريب .. يدفعني لـ الغضب أحيانا أتمنى أن تشاهدوه ،وتخبروني رأيكم في ـه ..

.. عصر الأمس غادرت أختي إلى منزلها حاملة تلك الصغيرة التي أظنها سئمت من أصواتنا وأنا والزهراء وإسماعيل نغني بلا توقف أمام ـها .. فـ تعود الحياة الروتين ـية إلى المنزل ،وأبدأ الاستعداد للفصل الدراسي الأخير الذي يبدأ صباح السبت ..

أمممممممم .. نتائج الفصل الدراسي الماضي لم تكن مثل ـما تمنيت ،ولكنها كانت جيدة جدا جدا 🙂  في كل المقررات ،وهو أمر أسعدني ..،وكذلك علمت اليوم بـ ظهور نتائج جائزة هديل العالمية للإعلام الجديد وقد حصلت على المركز الثالث في فرع التدوين الشخصي   …  هنا النتائج    

 
 
 
 
اليوم : 5/2/2010م
أنا الـ آن : سعيدة ،ولله الحمد 
أقرأ : عصر العلم لـ أحمد زويل
  American idol ، Solitary أتابع : ن
مزاجي : لا شيء محدد
أتمنى : أن ينتهي الفصل الدراسي القادم بـ سرعة
 
 
 
الصورة  :ن
 
 
Advertisements

5 thoughts on “5 فبراير

  1. مساءك فل يا سارةهذه الإجازة مرت سريعاهل تشعرين حقا أنك بالسنة الأخيرة وستتخرجين ؟؟!أنا حتى الآن شعوري عادي!ومبارك لك حصولك على المرز الثالث بجائزة هديلتألقي دائما مودة

  2. ..أهلا أفراحمرت سريعاولكني لا أدري كيف شعرت أنها كافيةربما لأني انتظرت الدوام حتى انتهي من الفصل الأخيرأحيانا أشعر بأني سأتخرجوأحيانا انسى ذلكورغم كل شيءأشعر بالفرحمبروك مقدما لكِ ولي 🙂

  3. ..يالـَ جمال حرفك …مدونتك تحمل رُقياً ..! زوريني فيhttp://ekhbat.blogspot.comلفتني اسم هاجر ..>>اسمي وفقتـ

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s