هل أنا مخلوق كسول .؟!؟

 
.
.
 
 
هل أنا مخلوق كسول .؟!؟
منذ الـ أمس وهذا السؤال القصير في رأسي .. يرسم بعشوائية على جدراني الفارغة .. يلطخ المسـاحات الملئية بـ الغبار
فـ تضحك الخطوط الملونة محدثة ضجة .. تُؤكد أن رأسي بخير
 
ن 38 يوم ـاً .. مروا دون شعور بها .. غادرت بعد منحي راحة بال وهدوء نفس .. زارعة في ـني الكثير من الفرح ،والسعادة ،والشوق لـ رؤية مستقبل
لم أحدد حتى اللحظة كيف أراه أو ما أريد في ـه
لم أخرج .. باحثة عن عمل  – واكتفيت بـ التواصل مع مؤسستين توقعت من ـها شيئا ،ولكن لم أحصل على أي رد
ولم أبحث في صفحات الجريدة عن إعلان يمنح ـني أملا بالحصول على فرصة عمل
لا أدري لما لا أفكر في الموضوع الذي يشغل بال أبي وأختي مريم أكثر مما يشغلني
أجد التفكير في الأمر .. مبكر جدا
وأبسط شيء أقدم ـه لنفسي كـ هدية تخرج .. إجازة طويلة
 
لم أتخرج بـ تفوق أو امتياز إلا أن ـي سعيدة بما حقق ـته ،وفخورة بـ نفسي
بعد شهر من الاجازة تغيرت ،وتغيرت أشياء كثيرة
مواعيد نوم ـي أصبحت أكثر تنظيم ـاً .. قد يعود ذلك إلى أخذي كفايتي من النوم
ما عدت أنام فجرا .. والاستيقاظ عند الـ9
علاقتي بـ التلفاز زادت قوة .. عقدت صداقة قوية مع الجزيرة الوثائقية ،والرياضية
وأمسيت أزعج أخي إسماعيل كثيرا .. الذي حلق شعره بعد تحدِّ بين ـنا
فـ مع بداية كأس العالم .. وغياب أهداف " ميسي " قلت له أن ميسي لن يسجل هدفا في هذه البطولة
وإن صدق قولي .. سـ تحلق شعرك ،ولـ أن اسماعيل مشجع متعصب لـ ميسي .. وافق على التحدي
كأس العالم يحدث جوا متوترا في مجلس البيت مع بدء أي مباراة أوروبية لاتينية
فأكون مع أوروبا ،والبقية لاتين
كـ مساء أمس حين غادر أبي المجلس بعد تسجيل هولندا 3 أهداف في مرمى الأوروجواي
ومع حماسي شديد .. تهمس أمي لأهدأ قليلا احتراما لـ نفسية أبي بسبب الخسارة
لا أتخيل بقية الاجازة بلا كأس العالم والحماس الذي يملأ المنزل ،والتحديات ،والصراخ ،والـ بيبسي الذي لا ينقطع – متأثرين بالإعلانات 🙂 المشجعة
أيامي قصيرة ،ولم أتعرف على الملل حتى الـ آن
بين التلفاز والقراءة وتصفح الانترنت والدردشة مع الأصدقاء وزيارات الأقارب والنوم وازعاج أخوتي والفوضى والألعاب الالكترونية .. لم أجده
هناك أمور كثيرة يجب علي فعلها ،ولكني وكالعادة أؤجلها
كـ تعلم التصوير الأمر الذي أحبه كثيرا ،ومع هذا أؤجله
تعلم أشياء جديدة في برنامج الـ ان ديزاين
الخياطة .. أفكر جديا في هذا الأمر
التعامل مع الكتابة بجدية أكثر ،ومحاولة كتابة نصوص تستحق النشر
أو تعلم العزف على أحد الأدوات الموسيقية ،وهو أمر سيعارضه والديَّ بـ كل تأكيد
وذلك لأن أمي تراه شيء لا فائدة منه ،وأبي يراه خسائر مادية يمكن تفاديها
سـ أركز على التصوير في الفترة الحالية ،وأؤجل الـ باقي حتى يحين وقته
 
وأخيرا
هل أنا مخلوق كسول .؟!؟
 
نعم .. بـ كل تأكيد 
 
 
 
 
 
 
اليوم : 7 يوليو 2010
أنا الـ آن :  :] ه
The secret dreamworld of a shopaholic by  Sophie Kinsella أقرأ: 1 
أتابع : كل ما أراه على التلفاز 🙂 ويعجبني
مزاجي : شاي أحمر 
أتمنى : فوز ألمانيا
 
 
 
الصورة
 
 
 
 
Advertisements

2 thoughts on “هل أنا مخلوق كسول .؟!؟

  1. سارةرغم أني صدقًا لا أراكِ مخلوقًا كسولاً ( ربما لأننا جميعًا نعيش حياةً متشابهةً .. في الكسل ! )ولكن أن الكسل ليس سيئًا دائمًا سيأتي اليوم الذي يتوجب عليكِ فيهِ أن تستيقظي لـ تحزمي أمتعتك وتغادري عالم الدراسة إلى عوالم العملوحتى يأتي .. سيكفي النهوض عند التاسعة لطرد تهمة الكسل !

  2. Dear Swary….I do not think a perrson with this nice tast of choosing the words and creatation of diary that is digastable and enjoyable is considered a lazy species,,,wish you all the best and you deserve a break before starting worklife…..at the End,,,, congrat for Germany wining the brounze ……

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s