إلى قلب ـها – 3

tumblr_mj390qY6BL1s6ubkuo1_500

     سـ أبدأ رسالتي هذه الليلة بـ(أنا أسفة) .. أسفة؛ لـ أني سمحت لهم بـ دهسك، وحشرك في زاوية سيئة كـ أرواحهم .. هناك حيث انتحبت أنت، وبقيت أتابع ما يحدث دون الدفاع عنك أو دفعهم بعيدا، فـ أمنحك بذلك بعض الخصوصية التي تحتاجها حتى تنكسر بـ سرعة تقلل خسائرنا.. أسفة؛ لأني مالكة جبانة لا تستطيع حماية قلبها الصغير من الأيام السوداء، والبشر الفضوليين .. أسفة؛ لأني أكتب عنك، ولك أمام أعين القراء، والمارين ..

     أعرف جيدا كم أنا مقصرة في حقك مؤخرا .. وأعرف أن المسافة بين ـنا تكبر يوما بعد يوم .. أصاحب عقلي كثيرا؛ لأسباب دراسية، ولا شيء آخر صدقني .. ما زلت الأقرب، والأجمل يا صديق .. وما زلت أحرص على الاستماع إلى حكاياتك كل ليلة قبل النوم، وأشاركك الحديث، واقتسم الضحكات معك .. إني أحاول، وأحاول قص المسافات الممتدة بيننا، والاقتراب منك حتى لا تتسلل الوحدة المحيطة بي إليك ..

     أمر يا قلب بـ منعطف أحسبه خطيرا هذه المرة، ولا أدري كم الأشياء التي سأفقدها حتى يكتمل مروري به ..، ولا أدري من سأرى عند خط النهاية، ومن سينسحب قبل وصولي إليها .. لكني أدرك جيدا أني فقدت في الأشهر التي مضت الكثير الكثير .. وكلما أمسكت فرحا .. طار من يدي قبل أن ابتسم في وجهه البريء .. يؤلمني أن أفراحنا ما عادت تكتمل، والبسمة المرسومة ليلا مات بريقها، وجمال التفاصيل الصغيرة تلاشى ..

     لست سلبية يا قلب .. لكنها الحياة التي أراها الآن، وهي التي أعيشها .. أحاول التفاؤل، واقناع نفسي أنها مرحلة، وتمضي لكني  خائفة إلى حد أني أسمع بكاءك أحيانا، وفكرة أنك تبكي ترعبني فكيف بصوت شهيقك .. أحاول انتزاع الحزن منك مثلما تنتزع الأم الشوك من يد صغارها إلا أني أفشل للمرة الألف في حمايتك، وإنقاذك .. لو كان الحزن محسوسا يا صغيري لـ أبعدته، وابتلعته بدلا عنك .. لكن الأمر ليس بيدي، لذلك لا تشكك في صدق شعوري نحوك ..

     لن تعرف يوما حجم الألم الذي اجتاحني حين رأيتك اليوم في ذاك الوضع .. اختباؤك خلف ابتسامتي الواهنة .. ومحاولتك تجاهل كل ما حدث لحظتها كـ طفل صغير يرى أحد يُضرب فـ يتلبسه الرعب .. كنت أتمنى الصراخ قائلة توقفوا .. دعوه .. احترموا اختلافه ~ لكني فاشلة كـ عادتي، وأخذلك دائما .. أدرك حجم انكسارك، وأعرف أن ليلتنا اليوم طويلة، وقد لا نرى النوم .. مع هذا سـ أقف صامتة أمام حزنك الممتد، ولن أعظك، وسـ أخفيك حتى لا تقرأ أمي في عيني حكايتك ..

               يا قلب ~ قل يا الله ..

إلى قلبها – 1

إلى قلبها – 2

Advertisements

رأي واحد حول “إلى قلب ـها – 3

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s